ترامب يرفع الحظر عن هواتف هواوي


ترامب يرفع الحظر عن هواتف هواوي
أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مؤتمر صحفي أنه سيتم السماح للشركات الأمريكية بالعمل مع شركة هواوي مرة أخرى.

هذا تحول مفاجئ للأحداث بعد الضربة الكبيرة التي قام بها دونالد ترامب لعملاق الهواتف الصينية هواوي في شهر مايو حيث وقع على أمر تنفيذي يحظر على الشركات الأمريكية التداول مع هواوي.

وقال ترامب على هامش قمة مجموعة العشرين في أوساكا: "يمكن للشركات الأمريكية بيع معداتها لشركة هواوي" ونقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن ترامب قوله "نتحدث عن معدات لا توجد فيها مشكلة أمنية قومية كبيرة معها".

ويبدو أن السبب الذي جعل دونالد ترامب على استعداد بالسماح للشركات الأمريكية بالتداول مجددا مع هواوي هو رغبة الصين في شراء كميات كبيرة من السلع الزراعية الأمريكية. وقال ترامب إن إدارته ستعقد اجتماعات مكثفة حول كيفية التعامل مع شركة هواوي المدرجة في قائمة الحظر.

وما يزال من غير الواضح ما الذي يعنيه ترامب بشأن الشركات الأمريكية التي تتداول مع هواوي طالما لا توجد تهديدات للأمن القومي. ومع ذلك، قد يعني ذلك أنه يمكن السماح لهم بالحصول على معالجات Qualcomm أو السماح لهم بالعودة إلى استخدام نظام التشغيل أندرويد أو شراء معالجات Intel.

وتعتبر هواوي عميلا رئيسيًا للأجهزة المملوكة للولايات المتحدة حيث أنفقت حوالي 11 مليار دولار على الرقائق المصنوعة من Intel و Qualcomm و Micron وحدها.

كما أننا لسنا متأكدين من مدى سرعة انعكاس هذا الحظر فقد جعل الحظر هواوي ترسم صورة قاتمة لمستقبلهم حيث قالوا إن إيراداتهم قد تنخفض بمقدار 30 مليار دولار في العامين المقبلين ولكن بعد قرار دونالد ترامب رفع الحظر عن هواوي فربما سوف تتغير هذه النظرة على الأقل بالنسبة لهم، وذلك بفضل قمة مجموعة العشرين.

هناك تعليق واحد: